هذه المقالة لها جزء أول عليك قراءته
دعونا نكمل حديثنا عن مجموعة أنونيموس،فبعد أن قامت المجموعة باختراق حواسيب اﻷشخاص الذين ينشرون الصور الجنسية للأطفال،في ذلك الوقت،تم بناء اللبنة اﻷساسية للمنظمة العالمين للمجهولين…
في أواخر العام 2005 بدأت حركة دينية جديدة في الظهور و هي حركة المتنورين(في الحقيقة هته الحركة أو باﻷحرى الطائفة الدينية قديمة و لكن لم تظهر بشكل علني و تبدأ في الدعوة للإنضمام إليها إﻻ في هته السنة)هذه الطائفة الدينية أنشأت كنيسة جديدة تسمى كنيسة السنتولوجيا مما أثار حفيظة الكثيرين و دفعهم ﻹعلان رفضهم لها بسبب معتقداتها و الأفكار التي تروج لها،فهي تروج لنظرية أن اﻹنسان خلق من أجل القيام بشيئين أثنين فقط هما جمع المال و صرفه على الجنس و ﻻ شيء غير ذلك و هذا ما يخالف تعاليم مختلف الديانات و يخالف المنطق العقلي السليم.

في نوفمبر من عام 2006،إتفق المنضمون إلى مجموعة أنونيموس على موقع 4chan على القيام بامظاهرات سلمية أمام كنائس السنتولوجيا في مختلف بلدان العالم….

أثناء التحضير للمظاهرات علم الجميع بأن هذه الطائفة محمية بواسطة منظمات نافذة جدا و من الممكن أن يتابع المتظاهرون فيما بعد بتهم ﻻ تمت إلى الحقيقة بصلة و بالتالي تم اقرار أن على المحتجين لبس أقنعة تغطي وجوههم من أجل أن يجعلوا مهمة التعرف عليهم عملية صعبة على اﻷقل،و هنا تم إختيار قناع السيد في Mister V في فيلم V For Vendeta و الذي يحكي قصة رجل تعرض لحروق شديدة إثر حريق شب في السجن الذي كان يقبع فيه و الذي كان في الحقيقة مكانا ﻹجراء التجارب على بني البشر من أجل القيام بأعمال لصالح الحكومة.

أيضا تم إقرار بأن على المجموعة إرسال رسالة إلى العالم تخبره فيها بأنهم موجودون و على العالم معرفة بأنهم فاعلون في القرارات التي سيتم إتخاذها و أن على العالم مشورتهم في كل صغيرة و كبيرة ﻷنهم من سكان هذا العالم و القرار التي سيتم اتخاذه من طرف ثلة قليلة من العالم ﻻ تعبر بالضرورة على رأي كل سكان اﻷرض.

بالفعل تم إرسال الرسالة عن طريق فيديو قصير بث عبر اليوتيوب و العديد من المواقع اﻷخرى التي تتيح نشر مقاطع الفيديو و تم التعاطف مع الفكرة من طرف الكثيرين و بالفعل تمت المظاهرات في معظم أنحاء العالم:الوﻻيات المتحدة اﻷمريكية،المملكة المتحدة،أستراليا،ألمانيا،فرنسا،السويد،البرازيل…

هذا الحدث عبر و بأشكال عديدة على ميلاد أحد أكبر التنظيمات في العالم و التي انتقلت من شبكة الوب أو العالم اﻹفتراضي إلى العالم الحقيقي…

نكتفي بهذا القدر لهذا اليوم،و إن شاء الله ألتقي و إياكم في مقاﻻت أخرى لنكمل طريقنا للتعرف على مجموعة أنونيموس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

القائمة