بسم الله الرحمن الرحيم
و الصلاة و السلام على أشرف خلق الله أجمعين،سيدنا و حبيبنا محمد الطاهر الأمين
أكمل معكم اليوم بحول الله موضوع الخوارزميات و علاقتها بالبرمجة
كنا أخذنا سويا مدخلا بسيطا للخوارزميات و إن شاء الله اليوم نكمل المسيرة بالخطوة الثانية…
سنأخذ مثاﻻ عن الخوارزميات

الخطوة القبلية و هي الخاصة بالدخول إلى البرنامج
1- شكل المستطيل يعبر عن المدخلات و معناه أن البرنامج يطلب من المستخدم بعض القيم حتى يبدأ العمل
2- شكل المعين يعبر عن الشروط،و هذا معناه أن البرنامج سيقوم بعملية تحقق من المدخلات حسب شرط يضعه المبرمج،يحتمل نتيجتين و فقط:صحيح أو خطأ

حسب الشكل فإن كان الشرط محققا(صحيح)ينتقل مباشرة إلى الخطوة الثامنة.
3-إن كان الشرط غير محقق سينتقل إلى الخطوة الثالثة و التي تحوي تحققا آخر ،إن كان صحيحا ينتقل مباشرة إلى الخطوة السادسة و إن كان خاطئا سيقوم بعمليتين 4 و 5 ثم يعود إلى الخطوة 1
في النهاية و حسب مخطط سير الخوارزمية سينتقل إلى الخطوة 8 ثم 9 و هي النهاية
نتيجة الدرس
– الشكل المستطيل:يعبر إما عن مدخلات أو عمليات يقوم بها البرنامج
– الشكل المعين:يعبر عن الشروط و التحققات المنطقية(boolean)
هناك أشكال أخرى لم أكتب عنها هي شكل متوازي الأضلاع المائل و الذي يعبر عن المخرجات و لكن يمكن استخدام المسطيل أيضا للمخرجات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

القائمة